Heaven's Lights Heaven's Lights: اقرأ هذا الدعاء ولو مرة واحدة في حياتك!

Saturday, February 16, 2008

اقرأ هذا الدعاء ولو مرة واحدة في حياتك!

اقرأ هذا الدعاء ولو مرة واحدة في حياتك!

قيل أن جبريل عليه السلام أتى النبي صلى الله علية وسلم فقال:

ـ يا محمد، السلام يُقرئك السلام، ويخصك بالتحية والإكرام، وقد أوهبك هذا الدعاء الشريف!

ـ يا محمد، ما من عبد يدعو وتكون خطاياه وذنوبه مثل أمواج البحار، وعدد أوراق الأشجار، وقطر الأمطار، وبوزن السموات والأرض، إلا غفر الله تعالى ذلك كله له!

ـ يا محمد، هذا الدعاء مكتوب حول العرش، ومكتوب على حيطان الجنة وأبوابها، وجميع ما فيها...

ـ أنا يا محمد أنزل بالوحي ببركة هذا الدعاء وأصعد به، وبهذا الدعاء تُفتح أبواب الجنة يوم القيامة، وما من ملك مقرب إلا تقرب إلى ربه ببركته! ومن قرأ هذا الدعاء أمِن من عذاب القبر، ومن الطعن والطاعون، وينتصر ببركته على أعدائه!

ـ يا محمد، من قرأ هذا الدعاء تكون يدك في يده يوم القيامة، ومن قرأ هذا الدعاء يكون وجهه كالقمر ليلة البدر عند تمامها، والحلق في عرسات القيامة ينظرون إليه كأنه نبي من الأنبياء!

ـ يا محمد، من صام يوماً واحداً، وقرأ هذا الدعاء ليلة الجمعة أو يوم الجمعة أو في أي وقت كان، أقوم على قبره ومعي براق من نور عليه سرج من ياقوت أحمر، فتقول الملائكة: يا إله السموات والأرض، من هذا العبد؟ فيُجيبهم النداء، يا ملائكتي هذا عبدٌ من عبيدي قرأ الدعاء في عمره مرة واحدة!

ثم يُنادي المنادي من قِبل الله تعالى أن أصرفوه إلى جوار إبراهيم الخليل عليه السلام وجوار محمد صلى الله عليه وسلم!
ـ يا محمد، ما من عبد قرأ هذا الدعاء إلا غُفرت ذنوبه ولو كانت عدد نجوم السماء ومثل الرمل والحصى، وقطر الأمطار، وورق الأشجار، ووزن الجبال وعدد ريش الطيور، وعدد الخلائق الأحياء والأموات، وعدد الوحوش والدواب، يغفر الله تعالى ذلك كله. ولو صارت البحار مداداً والأشجار أقلاماً والإنس والجن والملائكة، وخلق الأولين والآخرين يكتبون إلى يوم القيامة لفني المداد وتكسرت الأقلام ولا يقدرون على حصر ثواب هذا الدعاء.


ـ وقال عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه، بهذا الدعاء ظهر الإسلام والإيمان.

ـ وقال عثمان بن عفان رضي الله تعالى عنه، نسيت القرآن مراراً كثيرة فرزقني الله حفظ القرآن ببركة هذا الدعاء.

ـ وقال سيدنا أبو بكر الصديق رضي الله تعالى عنه، كلما أردتُ أن أنظر إلى النبي صلى الله عليه وسلم في المنام، أقرأ هذا الدعاء.

ـ وقال سيدنا علي بن أبي طالب كرم الله وجهه ورضي عنه، كلما أشرع في الجهاد أقرأ هذا الدعاء، وكان تعالى ينصرني على الكفار ببركة هذا الدعاء.

ومن قرأ هذا الدعاء وكان مريضاً، شفاه الله تعالى؛ أو كان فقيراً، أغناه الله تعالى؛ ومن قرأ هذا الدعاء وكان به هم أو غم زال عنه؛ وإن كان عليه دين خلص منه، وإن كان في سجن وأكثر من قرائته خلصه الله تعالى ويكون آمناً من شر الشيطان، وجور السلطان.


قال سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم: قال لي جبريل: يا محمد، من قرأ هذا الدعاء بإخلاص قلب ونية على جبل لزال من موضعه أو على قبر لا يُعذب الله تعالى ذلك الميت في قبره ولو كانت ذنوبه بالغة ما بلغت، لأن فيه أسم الله الأعظم.

وكل من تعلم هذا الدعاء وعلَّمه لمؤمنين يكون له أجر عظيم عند الله وتكون روحه مع أرواح الشهداء، ولا يموت حتى يرى ما أعده الله تعالى له من النعيم المقيم. فلازم قراءة هذا الدعاء في سائر الأوقات تجد خيراً كثيراً مستمراً إن شاء الله تعالى.

فنسأل الله تعالى الإعانة على قراءته، وأن يوفقنا والمسلمين لطاعته، إنه على ما يشاء قدير وبعباده خبير والحمد لله رب العالمين.

والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه والتابعين إلى يوم الدين.

*الدعاء*

بسم الله الرحمن الرحيم

لا إله إلا الله الملك الحق المبين،

لا إله إلا الله العدل اليقين،

لا إله إلا الله ربنا ورب آبائنا الأولين،

سبحانك إني كنت من الظالمين،

لا إله إلا الله وحده لا شريك له،

له الملك وله الحمد يُحيي ويُميت وهو حي لا يموت، بيده الخير وإليه المصير، وهو على كل شيء قدير.

لا إله إلا الله إقراراً بربوبيته،

سبحان الله خضوعاً لعظمته،

اللهمَّ يا نور السماوات والأرض، يا عماد السماوات الأرض، يا جبار السماوات والأرض، يا ديان السماوات والأرض، يا وارث السماوات والأرض، يا مالك السماوات والأرض، يا عظيم السماوات والأرض، يا عالم السماوات والأرض، يا قيوم السماوات والأرض، يا رحمن الدنيا ورحيم الآخرة.

اللهمَّ إني أسألك، أن لك الحمد، لا إله إلا أنت الحنان المنان، بديع السماوات والأرض، ذو الجلال والإكرام، برحمتك يا أرحم الراحمين.

بسم الله أصبحنا وأمسينا، أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله، وأن الجنة حق، والنار حق، وأن الساعة آتية لا ريب فيها، وأن الله يبعث من في القبور.

الحمد لله الذي لا يُرجى إلا فضله، ولا رازق غيره.

الله أكبر ليس كمثله شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع البصير.

اللهمَّ إني أسألك في صلاتي ودعائي بركة تُطهر بها قلبي، وتكشف بها كربي، وتغفر بها ذنبي، وتُصلح بها أمري، وتُغني بها فقري، وتُذهب بها شري، وتكشف بها همي وغمي، وتشفي بها سقمي، وتقضي بها ديني، وتجلو بها حزني، وتجمع بها شملي، وتُبيّض بها وجهي.
يا أرحم الراحمين.

اللهمَّ إليك مددتُ يدي، وفيما عندك عظمت رغبتي، فأقبل توبتي، وأرحم ضعف قوتي، وأغفر خطيئتي، وأقبل معذرتي، وأجعل لي من كل خير نصيباً، وإلى كل خير سبيلاً برحمتك يا أرحم الراحمين.

اللهمَّ لا هاديَ لمن أضللت، ولا معطيَ لما منعت، ولا مانع لما أعطيت، ولا باسط لما قبضت، ولا مقدم لما أخرت، ولا مؤخر لما قدمت.

اللهمَّ أنت الحليم فلا تعجل، وأنت الجواد فلا تبخل، وأنت العزيز فلا تذل، وأنت المنيع فلا تُرام، وأنت المجير فلا تُضام ، وأنت على كل شيء قدير.

اللهمَّ لا تحرم سعة رحمتك، وسبوغ نعمتك، وشمول عافيتك، وجزيل عطائك، ولا تمنع عني مواهبك لسوء ما عندي، ولا تُجازني بقبيح عملي، ولا تصرف وجهك الكريم عني برحمتك يا أرحم الراحمين.

اللهمَّ لا تحرمني وأنا أدعوك... ولا تخيبني وأنا أرجوك.

اللهمَّ إني أسألك يا فارج الهم، ويا كاشف الغم، يا مجيب دعوة المضطرين، يا رحمن الدنيا، يا رحيم الآخرة، أرحمني برحمتك.

اللهمَّ لكَ أسلمتُ، وبكَ آمنتُ، وعليكَ توكلتُ، وبكَ خاصمتُ وإليكَ حاكمتُ، فاغفر لي ما قدمتُ وما أخرتُ، وما أسررتُ وما أعلنتُ، وأنتَ المقدم وأنتَ المؤخر. لا إله إلا أنت الأول والأخر والظاهر والباطن، عليكَ توكلتُ، وأنتَ رب العرش العظيم.

اللهمَّ آتِ نفسي تقواها، وزكها يا خير من زكاها، أنت وليها ومولاها يا رب العالمين.

اللهمَّ إني أسألك مسألة البائس الفقير ـ وأدعوك دعاء المفتقر الذليل، لا تجعلني بدعائك ربي شقياً، وكن بي رؤفاً رحيماً يا خير المئولين، يا أكرم المعطين، يا رب العالمين.

اللهمَّ رب جبريل وميكائيل واسرافيل وملك الموت، اعصمني من فتن الدنيا ووفقني لما تُحب وترضى، وثبتني بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة ـ ولا تضلني بعد أن هديتني وكن لي عوناً ومعيناً، وحافظاً و ناصراً. آمين يا رب العالمين.

اللهمَّ أستر عورتي وأقبل عثرتي، وأحفظني من بين يديَّ ومن خلفي، وعن يميني وعن شمالي، ومن فوقي ومن تحتي، ولا تجعلني من الغافلين.

اللهمَّ إني أسألكَ الصبر عند القضاء، ومنازل الشهداء، وعيش السعداء، والنصر على الأعداء، ومرافقة الأنبياء، يا رب العالمين.

آمين يا أرحم الراحمين.

8 Comments:

Blogger loza said...

في الحقيقه لا يسعني الا أن أقول بارك الله فيك وكتر من أمثالك ..

3/07/2008 8:16 AM  
Blogger mal said...

السلام عليكم
هل هذا الدعاء صحيح ؟
لاني سألت عنه وقالوا لي انه بدعه .

3/15/2008 1:37 AM  
Blogger Noor said...

لوزا
شكرا لك

مال
وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته
أعتقد والله أنه صحيح لانه وصلني بعده طرق
ومن جهه اخرى وجدت أنه لا يحمل شبهه بل كلامه موجود بكثير من الادعية الاخرى

عموماً
اذا لديك معلومات أكيدة عنه فأتمنى منك التوضيح والارشاد

وعذرا على التأخير

ظروف وشاغل كثيرة تأخذ كل وقتي

4/17/2008 11:01 PM  
Anonymous A Persian Gulf Region Resident said...

Salam,

I was reading your blog, which was interesting and came across your profile which mentions "Arabian Gulf".

So I thought I'll make a comment to let you know that there is no such thing as an "Arabian Gulf", and although Arabs living in the Persian Gulf region have been trying very hard to rename the Persian Gulf in recent years, which is a historically established Gulf in the south of Iran, this attempt has not been very successful since international bodies like UN have denied this change in name.

This is a childish offense from people who profit from violence in middle east that adds tension to this already unstable region and must stop because changing internationally recognized names arbitrarily is offensive and unprofessional.

For more information please visit:
http://www.persiangulfonline.org/

4/20/2008 8:28 AM  
Blogger HalalHippie said...

Are you ever going to write something in English again ?

4/21/2008 2:59 PM  
Blogger nasimlibya said...

شكرا لك وجعلها الله في ميزان حسناتك يا نور

4/27/2008 8:28 AM  
Blogger بحر الخبراء said...

الاخ الفاضلة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا
واني لالمس حرصك وحبك الشديد لدينك الا اني اود ان افيدك بما يلي
الدعاء المذكور بما يحتوية من نصوص قد لا يخالف ماجاءات به السنة المطهرة او قد يؤيدها الكثير من النصوص من احاديث اخرى
اما هذا الحديث فكما ذكر الاخ الفاضل انه ليس له اساس من الصحه من حيث الفضل او من حيث النص
وياريت اذا استطعتي مراسلة من ارسله لك ليعطينا الرواه والكتاب الذي اتى به منه ليكون حجة ودليل على صدق هذا الحديث
ام
**************
اما قراءة الادعية الواردة فيه والتي وردت في احاديث متفرقة فلا بأس من قراءتها
واليقين بفضل الله ومنه وكرمه
لكن فلنحذر من الكذب على رسول الله عليه الصلاة والسلام
ولانساعد في نقل تلك الاحاديث الموضوعة التي تشكل على الناس

تحياتي وجزاكي الله خيرا

6/07/2008 3:33 AM  
Blogger Noor said...

Dear "A Persian Gulf Region Resident"
Thank you for your comment.
As far as I know that Arabian Gulf is the correct name. However, I can't argue that is right or wrong as long as I didn't search neutrally about it.
So, If I did my search and found the truth whether it turns to be Arabian Gulf or Persian Gulf...I will post it here.
Thank you again.

HalalHippie,
I miss you and all dear ones here. but, I'm busy with my life now. anyhow, I will try to start again and publish and post new things,,, not sure yet if English or Arabic,, let me start again first and then see. Thank you.
Nasimlibya,
شكراً لك

بحر الخبراء,
وعليكم السلام ورحمة من الله وبركه
شكراً أخي جزيل الشكر على الافادة
بحق لا أقدر أن أعرف مصدر الحديث والمرسل أرسلها عبر الايميل ... يعني رسائل من أطراف كثيرة نتبادلها بدون أن نقدر أن نصل لمرسل أساسي لنسأله.
لهذا قلت من لديه فكرة عن مصداقيته ان ينورنا
ومع هذا كما قلت أنت أخي هو لا يبدو خطأ لانه يجمع أدعية متنوعة وصحيحة
صدقت في كلامك
لهذا أنا لا أنشر كل ما يصلني من أحاديث وأقاويل لاني لوحدي أشكك بها وأحاول الوصول لمصداقيتها
وعندما أعجز أفضل ان لا أنشرها
لكن هذا أعجبني ولان ما به من أدعية مألوفة ورائعة
شكرا لتواجدك الجميل
ولأفادتك الرائعة

وفقك الله وأسعدك دنيا وآخرة

8/11/2008 7:32 AM  

Post a Comment

<< Home